التأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال آسيا ليس مكسب النصر الوحيد


على الرغم من النقص العددي في صفوف النصر، إلا أن النجوم المتواجدين في قائمة العالمي أثبتوا أنهم قادرون على تعويض أي نقص، خاصة اللاعبين المحليين بالصفوف، وهذا ما شاهدناه على أرض الواقع في مباراة الفريق ضد الفيحاء بدوري أبطال آسيا.


وحقق النصر الفوز على الفيحاء بهدفين دون رد في إياب ثمن نهائي دوري أبطال آسيا، ليؤكد تأهله إلى ربع النهائي، بعدما فاز في مباراة الذهاب بهدف دون رد.


وليد عبد الله .. معدن الرجال يظهر


عندما يفقد أي فريق أحد لاعبيه الأساسيين، تجد جماهيره تضع أيديها على قلوبها، خوفًا من أن يتأثر الفريق سلبيًا، خاصة وإن كان هذا اللاعب يلعب في مركز حساس مثل حراسة المرمى. وعانى نادي النصر خلال الفترة الماضية من النقص العددي في مركز حراسة المرمى، بعدما تم إيقاف الحارس نواف العقيدي، وإصابة الكولومبي دافيد أوسبينا، بالإضافة إلى إصابة الحارس الثالث راغد النجار.


وجد جمهور النصر أن فريقه مضطر للاعتماد على الحارس وليد عبد الله، الذي كان بعيدًا جدًا عن حساسية المباريات، بجانب شبه انعدام الثقة فيه من جانب الجماهير! وفي مباراة الفيحاء ظهر وليد عبد الله بشكل أكثر من رائع، نال إعجاب وإشادة الجميع، ليُظهر للجميع معدنه الحقيقي.


وصل الأمر إلى أن بعض الجماهير قامت بتشبيه وليد عبد الله خلال مباراة النصر والفيحاء بالحارسين العملاقين الإيطالي جيانلويجي بوفون والألماني مانويل نوير.


الخيبري .. مايسترو المحليين


ما زاد من أسهم اللاعب المحلي في مباراة النصر ضد الفيحاء، هو لاعب الوسط عبد الله الخيبري، الذي كان أحد نجوم المباراة، بعد ما أظهره من إمكانيات لا تقل عن أي لاعب أجنبي يلعب بجواره، سواء بروزوفيتش أو غيره. عبد الله يسير بشكل ثابت منذ بداية الموسم، ويقدم مستوى يجعل مدربه لويس كاسترو يعتمد عليه بصفة أساسية، ولا يفكر في وضعه على مقاعد البدلاء.


ومن المفارقات أن تمريرة الخيبري السحرية لأوتافيو، هي نسخة طبق الأصل لتمريرة النجم الإسباني رودري لاعب وسط مانشستر سيتي إلى والكر الذي أرسل الكرة عرضية إلى هالاند الذي سجل هدفًا لم يتم احتسابه بسبب التسلل. الخيبري صنع خلال مباراة النصر ضد الفيحاء هدفًا رائعًا على رأس زميله أوتافيو، ليُظهر إمكانيات هجومية جديدة، إلى الإمكانيات الدفاعية الرائعة التي يمتلكها.


نسبة التمريرات الصحيحة للخيبري هي 91.9%، وشارك في 7 الحتامات ثنائية فاز في 6 منها وخسر واحدة فقط.

اعترض الخيبري هجمة واحدة للفيحاء، وقام بتدخلين على لاعبي المنافس."