"لا تبكي أيها الغبي".. هكذا يتجهز جمهور فالنسيا لاستقبال فينيسيوس جونيور، لاعب ريال مدريد، بملعب "ميستايا" في مواجهة الفريقين المرتقبة يوم السبت الموافق 2 مارس المقبل في الدوري الإسباني "الليجا".


في مواجهة تعود إلى صدام مباشر بين فينيسيوس وجماهير فالنسيا خلال الموسم الماضي، حيث اتهم اللاعب البرازيلي الجماهير بإطلاق هتافات عنصرية ضده بسبب لون بشرته، مما أثار جدلاً واسعاً. على الرغم من أن النادي نفى وجود هتافات عنصرية جماعية، إلا أن الجماهير تستعد لتحديه بحملة ضخمة.


ووفقًا لصحيفة "آس" الإسبانية، قامت جماهير فالنسيا بتأليف أغنية توجه فيها لفينيسيوس بكلمة "الغبي"، مؤكدة عدم وجود أي إهانات عنصرية فيما يحدث، ولكن الهدف هو الدفاع عن شرف الملعب وضغط اللاعب لاحترام النادي.


كما أشارت الصحيفة إلى أن كلمات الأغنية تحمل رسالة واضحة تنتقد سلوك فينيسيوس وسخريته من الفرق المنافسة، مع التأكيد على أن الهتافات ليست بسبب لون البشرة بل بسبب السلوك.