ماتياس يايسله يدخل المرحلة القادمة مع النادي الأهلي برؤية واضحة وشجاعة، حيث يعتبر أن "ما مضى قد فات"، وهذا يعني أنه لا يوجد مجال للاستمرار في الحديث عن الأمور التي فاتت، بل يجب التركيز على الفرص الحالية والمستقبلية.


بعد فترة من التعثرات والانتقادات، يعود الأهلي للمنافسة في بطولة دوري روشن السعودي بقيادة يايسله، الذي وجد نفسه مواجهًا لمطالبات بإقالته. ومع ذلك، يظل يايسله واثقًا في رؤيته وفلسفته التدريبية.


أحد الجوانب التي تدعم موقف يايسله هي التعاقدات التي طالب بها وتمت في بداية الموسم، حيث جلب الأهلي لاعبين أجانب لتدعيم خط الدفاع وخط الوسط، مما يعكس استجابة الإدارة لمطالبه. وبالرغم من التعثرات النتيجة، يُظهر الفريق تقدمًا تدريجيًا تحت إشراف يايسله.


بالتالي، فإن الأمور أصبحت واضحة أكثر من أي وقت مضى، والآن هو الوقت المناسب لتقديم الأداء المطلوب واستغلال الفرص الثمينة التي تتاح أمام الفريق، وذلك بتكاتف الجهود والعمل الجاد لتحقيق النجاح في المباريات المقبلة.