بعد إعلان كيليان مبابي رغبته في الرحيل عن باريس سان جيرمان، بدأ ريال مدريد التخطيط للتعاقد معه في فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.


على الرغم من الترحيب الكبير بقدوم مبابي، يبدو أن هذا القرار سيؤدي إلى رحيل لاعب مهم من صفوف الفريق الملكي، حيث يسعى النادي للتخلي عنه لتمويل صفقة مبابي.

فينيسيوس جونيور كان أول المرشحين للتضحية به، حيث يلعب في نفس المركز المفضل لمبابي، ولكن تحسن أداؤه مؤخرًا قد جعل النادي يفكر في الاستغناء عن رودريجو بدلاً منه.

رغم أن رودريجو قد وقع عقداً جديداً حتى عام 2028، إلا أنه لم يظهر بالمستوى المطلوب ويعاني من عدم الانتظام في الأداء، مما يجعله الخيار الأول للرحيل من أجل تمويل صفقة مبابي.

بالتالي، يتجه ريال مدريد نحو التضحية برودريجو لتحقيق هدفه في ضم مبابي، وذلك من أجل تعزيز خط الهجوم والتنافس بقوة في الموسم المقبل.