"تعتبر الأزمة التي بدأت في السعودية بالنسبة للاعب ليونيل ميسي موضوعًا يتطلب التعامل معه"، وهذا ما يظهر من الرسالة الجديدة التي وجهها النجم الأرجنتيني إلى الجمهور الصيني بعد الضجة التي أثيرت حول غيابه عن مباراة هونج كونج.


منذ خروجه من السعودية بعد مشاركته في مباراتين ضمن كأس موسم الرياض، تعرض ميسي لهجوم شديد من الجماهير الصينية، الأمر الذي دفعه إلى الخروج برسالة جديدة لتوضيح الأمور.


في الفيديو المنتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أكد ميسي على رغبته الدائمة في المشاركة في كل المباريات، مؤكدًا أن غيابه عن مباراة هونج كونج لم يكن بسبب إرادته، بل بسبب إصابة عضلية تعرض لها خلال وجوده في السعودية.


وعلى الرغم من توضيحه لهذه النقطة أكثر من مرة، إلا أن الانتقادات لم تتوقف، مما دفعه لإعادة تأكيد حقيقة الأمور وتوضيح السبب الحقيقي وراء غيابه.


وفي ختام الرسالة، أعرب ميسي عن حبه الشديد للصين وعن علاقته القوية بها، مؤكدًا أنه يأمل في لقاء جمهورها قريبًا.